Blog


School Bus

School Bus

“School Bus picking up my son”


ثلاثية غرناطة

radwa_3ashor

ثلاثية غرناطة،

الخيبات متلاحقة والأندلس حاضرة في البال، وأفواج اللاجئين متفرقة هنا وهناك والضمير نائم كالمعتاد، ويحدث أحيانا أن يقوم فزعا ثم يهوي مجددا في سباته العميق.

في ثلاثية غرناطة شوق وأمل ودموع. تأسرك رضوى عاشور في رحلة شائقة إلى غرناطة ومريمة والرحيل وتروي آلالام عائلة اشتعلت فيها نار التشرد والفراق مع رشقات آسره من الحنين كلما توهج الشوق في القلوب.

في ثلاثية غرناطة قوة السرد وجزالة الوصف , لا يسعك بعد إن تنهيها إلا تسدل الجفون وترخي الدمع في العيون وتطرق مفكرا بما كان وما هو كائن.

د. وسام